مذبح السلام، روما، القرن الأول ق۔م

مذبح السلام، روما، القرن الأول ق۔م

كان مذبح السلام، الذي بني في عهد أوغسطس، واحد من أهم الأعمال الفنية الرومانية القديمة۔

التاريخ

ملصقات

مذبح السلام, في عهد أوغسطس, Augustus, باكس, مذبح, اتفاق السلام, روما, Római Birodalom, كامبوس مارتيوس, بناء, هيكل, هندسة معمارية, دين, نقش, رخام, إفريز, هسبانيا, الغال, مجلس الشيوخ, موكب احتفالي, علم الأساطير, آلهة, فن, العصور القديمة, تاريخ

الإضافات المتعلقة

مشاهد

مبنى المذبح

مذبح السلام

سمي المذبح نسبة إلى السلام الذي خلقه الإمبراطور الروماني الأول بين عامي 13 و 9 ق۔م۔ تم تكليف بنائه من قبل مجلس الشيوخ في القرن الـ 13 ق۔م و انتهت عملية البناء في القرن الـ 9 ق۔م۔ بني النصب تكريماً لعودة أوغسطس من حملاته العسكرية في إسبانيا و بلاد الغال۔ تم تكريس المذبح لباكس و هي آلهة السلام، و كان واقعاً في الحرم الجامعي و الذي لا يعتبر بعيداً عن طريق فلامينيا۔

صنعت هذه التحفة الفنية من رخام الكارارا و نصبت على منصة و أحيطت بسور۔
يوجد على السطح الداخلي و الخارجي للجدار نقوش جدارية ناعمة الصنع۔ لم تكن هناك مداخل على السطح الخارجي الشمالي و الجنوبي للجدار، بل احتوت على صور بورتريه تمثل موكب الأضاحي إضافة إلى أوغسطس و أعضاء العائلة المالكة۔ توجد بجانب البوابات مشاهد أسطورية۔ يمكننا أيضاً اكتشاف شخصيات مهمة مرتبطة بمدينة روما في اللوحات الرئيسية الأربعة۔ القسم السفلي من الجزء الخارجي من الجدار مزين بزخارف نباتية، و هي تشكل تناسقاً و انتظاماً يرمز إلى انسجام الطبيعة۔

الجزء الداخلي من الجدار مزين بنقوش جماجم الثيران و الأكاليل المزينة بالفاكهة۔ بعد سقوط الإمبراطورية الرومانية تضرر المذبح و دفن برواسب نهر التيبر۔ تم العثور على شظايا المذبح بعد 1000 سنة في القرن الـ 16 خلال بناء قصر۔
تحطمت النقوش البارزة و تم العثور على القطع في أجزاء مختلفة من العالم۔ خلال قرون العصر الحديث تم العثور على المزيد و المزيد من التفاصيل۔ و في عام 1938 م تم حفر البناء ضمن إطار مشروع واسع النطاق، و قاموا بتجميع القطع الأصلية و استعادوا بناء الصرح۔
في أيامنا هذه يقع هذا العمل العظيم بالقرب من ضريح أوغسطس و ليس في مكانه الأصلي۔

داخل المذبح

مذبح السلام

سمي المذبح نسبة إلى السلام الذي خلقه الإمبراطور الروماني الأول بين عامي 13 و 9 ق۔م۔ تم تكليف بنائه من قبل مجلس الشيوخ في القرن الـ 13 ق۔م و انتهت عملية البناء في القرن الـ 9 ق۔م۔ بني النصب تكريماً لعودة أوغسطس من حملاته العسكرية في إسبانيا و بلاد الغال۔ تم تكريس المذبح لباكس و هي آلهة السلام، و كان واقعاً في الحرم الجامعي و الذي لا يعتبر بعيداً عن طريق فلامينيا۔

صنعت هذه التحفة الفنية من رخام الكارارا و نصبت على منصة و أحيطت بسور۔
يوجد على السطح الداخلي و الخارجي للجدار نقوش جدارية ناعمة الصنع۔ لم تكن هناك مداخل على السطح الخارجي الشمالي و الجنوبي للجدار، بل احتوت على صور بورتريه تمثل موكب الأضاحي إضافة إلى أوغسطس و أعضاء العائلة المالكة۔ توجد بجانب البوابات مشاهد أسطورية۔ يمكننا أيضاً اكتشاف شخصيات مهمة مرتبطة بمدينة روما في اللوحات الرئيسية الأربعة۔ القسم السفلي من الجزء الخارجي من الجدار مزين بزخارف نباتية، و هي تشكل تناسقاً و انتظاماً يرمز إلى انسجام الطبيعة۔

الجزء الداخلي من الجدار مزين بنقوش جماجم الثيران و الأكاليل المزينة بالفاكهة۔ بعد سقوط الإمبراطورية الرومانية تضرر المذبح و دفن برواسب نهر التيبر۔ تم العثور على شظايا المذبح بعد 1000 سنة في القرن الـ 16 خلال بناء قصر۔
تحطمت النقوش البارزة و تم العثور على القطع في أجزاء مختلفة من العالم۔ خلال قرون العصر الحديث تم العثور على المزيد و المزيد من التفاصيل۔ و في عام 1938 م تم حفر البناء ضمن إطار مشروع واسع النطاق، و قاموا بتجميع القطع الأصلية و استعادوا بناء الصرح۔
في أيامنا هذه يقع هذا العمل العظيم بالقرب من ضريح أوغسطس و ليس في مكانه الأصلي۔

نظرة علوية

مذبح السلام

سمي المذبح نسبة إلى السلام الذي خلقه الإمبراطور الروماني الأول بين عامي 13 و 9 ق۔م۔ تم تكليف بنائه من قبل مجلس الشيوخ في القرن الـ 13 ق۔م و انتهت عملية البناء في القرن الـ 9 ق۔م۔ بني النصب تكريماً لعودة أوغسطس من حملاته العسكرية في إسبانيا و بلاد الغال۔ تم تكريس المذبح لباكس و هي آلهة السلام، و كان واقعاً في الحرم الجامعي و الذي لا يعتبر بعيداً عن طريق فلامينيا۔

صنعت هذه التحفة الفنية من رخام الكارارا و نصبت على منصة و أحيطت بسور۔
يوجد على السطح الداخلي و الخارجي للجدار نقوش جدارية ناعمة الصنع۔ لم تكن هناك مداخل على السطح الخارجي الشمالي و الجنوبي للجدار، بل احتوت على صور بورتريه تمثل موكب الأضاحي إضافة إلى أوغسطس و أعضاء العائلة المالكة۔ توجد بجانب البوابات مشاهد أسطورية۔ يمكننا أيضاً اكتشاف شخصيات مهمة مرتبطة بمدينة روما في اللوحات الرئيسية الأربعة۔ القسم السفلي من الجزء الخارجي من الجدار مزين بزخارف نباتية، و هي تشكل تناسقاً و انتظاماً يرمز إلى انسجام الطبيعة۔

الجزء الداخلي من الجدار مزين بنقوش جماجم الثيران و الأكاليل المزينة بالفاكهة۔ بعد سقوط الإمبراطورية الرومانية تضرر المذبح و دفن برواسب نهر التيبر۔ تم العثور على شظايا المذبح بعد 1000 سنة في القرن الـ 16 خلال بناء قصر۔
تحطمت النقوش البارزة و تم العثور على القطع في أجزاء مختلفة من العالم۔ خلال قرون العصر الحديث تم العثور على المزيد و المزيد من التفاصيل۔ و في عام 1938 م تم حفر البناء ضمن إطار مشروع واسع النطاق، و قاموا بتجميع القطع الأصلية و استعادوا بناء الصرح۔
في أيامنا هذه يقع هذا العمل العظيم بالقرب من ضريح أوغسطس و ليس في مكانه الأصلي۔

الرواية

مذبح السلام

سمي المذبح نسبة إلى السلام الذي خلقه الإمبراطور الروماني الأول بين عامي 13 و 9 ق۔م۔ تم تكليف بنائه من قبل مجلس الشيوخ في القرن الـ 13 ق۔م و انتهت عملية البناء في القرن الـ 9 ق۔م۔ بني النصب تكريماً لعودة أوغسطس من حملاته العسكرية في إسبانيا و بلاد الغال۔ تم تكريس المذبح لباكس و هي آلهة السلام، و كان واقعاً في الحرم الجامعي و الذي لا يعتبر بعيداً عن طريق فلامينيا۔

صنعت هذه التحفة الفنية من رخام الكارارا و نصبت على منصة و أحيطت بسور۔
يوجد على السطح الداخلي و الخارجي للجدار نقوش جدارية ناعمة الصنع۔ لم تكن هناك مداخل على السطح الخارجي الشمالي و الجنوبي للجدار، بل احتوت على صور بورتريه تمثل موكب الأضاحي إضافة إلى أوغسطس و أعضاء العائلة المالكة۔ توجد بجانب البوابات مشاهد أسطورية۔ يمكننا أيضاً اكتشاف شخصيات مهمة مرتبطة بمدينة روما في اللوحات الرئيسية الأربعة۔ القسم السفلي من الجزء الخارجي من الجدار مزين بزخارف نباتية، و هي تشكل تناسقاً و انتظاماً يرمز إلى انسجام الطبيعة۔ الجزء الداخلي من الجدار مزين بنقوش جماجم الثيران و الأكاليل المزينة بالفاكهة۔

بعد سقوط الإمبراطورية الرومانية تضرر المذبح و دفن برواسب نهر التيبر۔ تم العثور على شظايا المذبح بعد 1000 سنة في القرن الـ 16 خلال بناء قصر۔

تحطمت النقوش البارزة و تم العثور على القطع في أجزاء مختلفة من العالم۔ خلال قرون العصر الحديث تم العثور على المزيد و المزيد من التفاصيل۔ و في عام 1938 م تم حفر البناء ضمن إطار مشروع واسع النطاق، و قاموا بتجميع القطع الأصلية و استعادوا بناء الصرح۔
في أيامنا هذه يقع هذا العمل العظيم بالقرب من ضريح أوغسطس و ليس في مكانه الأصلي۔

الإضافات المتعلقة

الزراعة على امتداد النيل في القرون القديمة

لقد سميت مصر سابقا عن حق بكونها ˝هدية النيل˝، حيث أن النهر كان يعني المصدر الرئيسي...

المنتدى الروماني

تعد الساحة الرئيسية في روما القديمة احدى أكثر المناطق زيارة ضمن مناطق المدينة الخالدة۔

أليسيا، فرنسا، القرن الأول ق۔م

حوصرت مدينة أليسيا الغالية المحمية من قبل ويركينغيتوريكس في عام 52 قبل الميلاد من قبل...

برج الحصار المقدوني، القرن الـ 4 ق۔م

إستطاع جيش الإسكندر الأكبر أن ينجز عمليات الحصار بنجاح بواسطة هذه الآلة حتى ضد الأماكن...

إختراعات أرخميدس العسكرية، القرن الـ 3 ق۔م

أرخميدس الذي يعتبر من أنبغ علماء اليونان القدماء، كان له إختراعات عسكرية بقيت شهرتها إلى...

معركة قادش، 1285 ق۔م

كانت معركة قادش أحد أكبر المعارك في تاريخ الشرق القديم (بين المصريين و الحثيين) و التي لم...

الشبكة الاجتماعية التي يبلغ عمرها 2000 سنة

الشبكة الاجتماعية هي ليست من إنجازات هذا العصر بل يعود قدمها الى روما القديمة۔

الجدار الغربي

الجدار الغربي، الذي يسمى أيضا حائط المبكى، هو أقدس موقع في القدس و ربما في إسرائيل۔

Added to your cart.